احكام اسلاميةاسلاميات

تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر

تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر قال تعالى: “وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ” وهذا دليل على وجوب إخراج الزكاة ولا يجوز تأخيرها عن الوقت المحدد لإخراجها لأنها من العبادات الواجبة على المسلمين وهي عبادة مؤقتة بمعنى أنها محكومة بوقت محدد يجب الإلتزام به، ولكن كثر التساؤل عن إمكانية تأخير إخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر وسوف نقوم بالتوضيح معا في موسوعة صدي البلاد.

تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر

حينما يتم الحول تجب الزكاة لأنها من العبادات المؤقتة التي ترتبط بوقت معين وإذا لم يكن هناك عذر حقيقي لتأجيلها فيجب أن يتم إخراجها ولكن يجوز تأخير إخراج الزكاة ولكن لفترة بسيطة حتى يتمكن الشخص من إيجاد أكثر من يحتاج إلى الزكاة ولكن يجب ألا يطيل فترة البحث عن الشخص المستحق للزكاة.

وتعتبر الزكاة في زمة الشخص ويجب عليه تأديتها مهما مر الوقت فحتى لو تكاسل الشخص عن إخراج الزكاة فلا تسقط مهما تلف المال.

هل يجوز تأخير الزكاة؟

هناك من يؤجل إخراج الزكاة لشهر رمضان ولكن لا يجوز تأخير الزكاة إذا كان هناك وقت زمني بين الحول وبين شهر رمضان لأنه لا يجب تأجيل إخراج الزكاة إلا لوجود عذر شرعي ولكن يمكن تأخيرها إذا كانت المدة قصيرة، على سبيل المثال الحول في النصف الثاني من شعبان حينها يمكن إخراج الزاكاة في رمضان ولكن كلما أسرع في تأديتها كلما كان أفضل.

هل يجب إخراج الزكاة في نفس اليوم؟

كما قلنا يجب إخراج الزكاة في أسرع وقت ولكن هناك حالات يجوز فيها تأخير الزكاة عن موعد وجوبها كما يلي:

  • لإعطائها إلى قريب محتاج إليها أو جار: إذا خصص الشخص بعض المال إلى أحد أقربائه كجزء من زكاة أمواله لانه يعلم حاجته إليه فيجوز تأخير إخراج الزكاة لحين الوصول للشخص.
  • تعذر إخراج الزكاة من النصاب: بمعنى أن الشخص لديه أصول مال سائلة مثل الاستثمارات القابلة للتحويل لنقد أو ذهب أو كأسهم في البنوك أو أوراق وسندات وصعب الوصول إليها.
  • تأخير موعدد الزكاة من قبل الجهة المعترف بها التابع لها الشخص: في عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه قام بتأخير إخراج الزكاة في فترة المجاهة ثم قام بجمعها عند العامين في نفس الوقت لاحقا، لذلك قد يؤول الأمر لتأخير الزكاة في المطلق من قبل الجهة المختصة بسبب الجفاف أو الركود الاقتصادي.
  • لاحتياج الشخص نفسه إلى المال في هذه الفترة.
  • إخراجها لشخص ما ولكن يجب أن يكون الانتظار لوقت قصير.
  • غياب الأموال.
  • أن يكون الشخص عليه دين، فيجب أن يؤديه أولًا قبل إخراج الزكاة.
READ  معنى كلمة سنة في اية الكرسي

شروط إخراج الزكاة

يجب إخراج الزكاة لكل نصاب كامل ويستحب إخراجها بأن يظهر المزكي وقت إخراجها ويقوم بتوزيعها بنفسه، فالزكاة ركن من أركان الإسلام ويجب على المسلم الغني أن يشعر بأخيه الفقير مما يزيد من الترابط بينهم وتعم الرحمة والرأفة في المجتمع، مع التأكيد على الإخلاص في النية وقت تأدية الزكاة أنها خالصة لله سبحانه وتعالى.

ومن أهم شروط إخراج الزكاة ما يلي:

  • الإسلام.
  • العقل.
  • التميز.
  • البلوغ.
  • النية.
  • الإخلاص.

وتصرف الزكاة لكل من يستحقها كما يلي:

  • الفقراء.
  • المساكين.
  • العاملين عليها.
  • ابن السبيل.
  • المؤلفة قلوبهم.
  • في الرقاب.
  • في سبيل الله.

حكم تأخير إخراج الزكاة عن وقت وجوبها أو تعجيلها

  • لا يجب تأخير الزكاة ولكن يجوز التعجيل بها قبل موعد الاستحقاق المقرر لها وهذا الأمر يتعلق بنوع المال كالأصول التجارية والأراضي الزراعية والثروة الحيوانية وما إلى ذلك مما يحوزه الشخص المزاكي، ولكن هناك شروط لتعجيل دفع الزكاة كما يلي:
  • يجب أن يتم دفع الزاكة منفصلة عن المكاسب الإضافية.
  • امتلاك الشخص الثروة الكافية لدفع مبلغ الزكاة في السنوات القديمة.

من الأفضل أن يقوم الشخص بدفع الزكاة في ميعاد استحقاقها لأنه لا يضمن ما قد يحدث له من نقص في المال أو تعطيل ويجب أن يقوم بإخراجها دون تأخير ولو يوم واحد عن الحول.

اقرأ أيضا: ما هي سنن الوضوء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى